بلاغ توضيحي

عقد المكتب التنفيذي لمنظمة الشبيبة  الحركية اجتماعه الاول يوم الاحد 6 اكتوبر 2019 على الساعة الثانية بعد الزوال برئاسة المنسق العام للشبيبة الحركية الاخ ايوب ليوسي ، خصص لاستعراض الأجواء التي مرت فيها دورة المجلس الوطني الأولى للمنظمة .

وفي مستهل هذا الاجتماع هنأ  المنسق العام كلا من رئيس المجلس الوطني ،وأعضاء المكتب التنفيذي لمنظمة الشبيبة الحركية على الثقة التي وضعها فيهم   باقي مكونات المجلس الوطني  خلال دورة هذا الأخير  ،

وبعد نقاش مستفيض معمق ومسؤول، عبر جميع أعضاء المكتب التنفيذي الجديد للمنظمة عن تنديدهم وشجبهم  واستنكارهم للسلوكات الغير المسؤولة التي صدرت عن بعض الأشخاص خلال أشغال  الدورة ،  والتي لا تمت بصلة للمبادئ والاخلاق السياسية التي تؤمن بها منظمة الشبيبة الحركية ، وبناء عليه نعلن للرأي العام  :

إن الأحداث المؤسفة التي عرفتها الجلسة الافتتاحية للمجلس الوطني ، لا علاقة لها باي خروقات، كما يدعي البعض إذ  أن جميع مراحل الإعداد لهذه الدورة ، كانت تهيئ بكل شفافية في احترام تام للقانون الأساسي المصادق عليه خلال المؤتمر الوطني الثالث للشبيبة الحركية الملتئم أيام 6 و 7 يوليوز 2019، حرصا من الجميع على ترسيخ مبدا تكافئ الفرص ،وضخ دماء جديدة تشكل قيمة مضافة لعمل المنظمة ، وجعلها فاعلا قويا في المنظومة الشبابية الوطنية .

نذكر أن المادة 15 من القانون الأساسي تنص صراحة أن المجلس الوطني يتكون من 25 في المائة من العدد الإجمالي للمؤتمرات والمؤتمرين الحاضرين وقتها من مختلف جهات المملكة وفق اللوائح المتوصل بها من مختلف اللجن الإقليمية ، و المعايير المحددة من  اللجنة التحضيرية.

ورفعا لكل لبس ، نذكر الرأي العام أن بعض التصريحات المدلى بها لبعض المواقع الالكترونية ، تشوبها مجموعة من المغالطات وتجانب الصواب ، ولا أساس لها من الصحة ، ولا تفسير لها سوى أنها  تهدف إلى تضليل الرأي العام والتشويش على عمل المنظمة في تركيبتها الجديدة .

وجدير بالتذكير أن المنسق العام لمنظمة الشبيبة الحركية  ، و أعضاء المكتب التنفيذي والمجلس الوطني حريصون كل الحرص كل من موقعه ،على التزام الحياد في جميع العمليات ،ونبذ كل أشكال الإقصاء والتهميش،  وإعطاء الفرصة لجميع المنتسبين للمنظمة في إطار التنافس الحر و الشريف  للتعبير عن آرائهم بكل حرية وموضوعية  شريطة احترام القانون و المؤسسات .

وختاما يؤكد المكتب التنفيذي  لمنظمة الشبيبة الحركية بجميع أعضائه ،  عزمه مواصلة بناء تنظيم شبابي قوي ومتحد ،   يستجيب لكل حاجيات وتطلعات الشباب الحركي بصفة خاصة ،وكل الشباب المغربي  عامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*
اكتب كلمة الأمان المعروضة في الصورة.
Anti-spam image